وجّه رئيس الجمهورية الباجي قايد السبسي، مساء الثلاثاء، برقية تعزية إلى عائلة الحقوقية والكاتبة والصحفية الراحلة نورة البورصالي، عبّر فيها عن أحرّ التعازي وأصدق مشاعر المواساة لعائلة الفقيدة التي توفيت في وقت متأخر من مساء أمس الاثنين، إثر وعكة صحية مفاجئة.

   وعدّد رئيس الجمهورية مناقب المناضلة الحقوقية والصحفية نورة البورصالي، واصفا إياها بفارسة الكلمة الحرة.

واستحضر "انخراطها في النضال من أجل تحقيق العدالة الانتقالية وما أبدته من حرص على مصالحة التونسيين والتونسيات مع مؤسسات دولتهم ومع تاريخهم وذاكرتهم الاجتماعية ورفضها الانحياز لهذا الطرف أو ذاك".